الخميس , مارس 21 2019
الرئيسية / أخبار / 《مفيش عيد حب في بورسعيد》..والتجار “السوق واقف والشيكولاته في الثلاجات”

《مفيش عيد حب في بورسعيد》..والتجار “السوق واقف والشيكولاته في الثلاجات”

بورسعيد – أيمن عبد الهادي

علي غير العادة ، لم تشهد محافظة بورسعيد ، اليوم الخميس اي مظاهر احتفالية لعيد الحب ( الفلانتين ) ، ولم يتكرر مشاهد الاحتفال التي اعتاد عليها ابناء بورسعيد وخاصة الشباب .

ومع انخفاض درجات الحرارة وارتفاع سرعة الرياح أكتفي المواطنون بالاحتفال في المنازل فيما لم ترصد عدسة “بورسعيد توداي” اي اقبال علي محال بيع الهدايا خلال الايام الماضية .

وكان الممشي السياحي وممشي ديليسيبس وكورنيش بورسعيد يكتملون العدد في هذا اليوم ، وتكون محال الوجبات السريعة ومحال المشويات بالحجز وذلك لما تشهده من زحام شديد ، فيما تشهد محال بيع الورود والهدايا اقبال كبير وتتحول بورسعيد الي قطعة حمراء احتفالا باليوم .

يقول ( كريم أ ) بائع هدايا “الموسم مضروب” ، حيث يروي كريم انه قام بشراء كمية من الدباديب الحمراء والورود وعلب الهدايا وذلك استعداداً للفلانتين ، الا انه لم يتمكن من بيع ٢٥ % من المنتجات مما يحقق له خسارات كبيرة .

بينما يقول (محمد أشرف) بائع هدايا متجول انه في مثل هذا اليوم وقبله بأيام كان يبيع كميات هائلة من الهدايا الا انه في هذا العام لم يتمكن من بيع ذلك ، قائلاً ” الناس تعبانة والاكل والشرب أهم ” .

تقول السيدة ( ر أ أ ) بائعة الكترونية تقوم بتسويق منتجاتها علي شبكات التواصل الاجتماعي ، لم تكن حركة البيع كما هو متوقع الا ان البغعض حرص علي شراء اشياء يتم استخدامها داخل الحزب وابتعد معظم الزبائن عن شراء الهدايا والدباديب والعرائس وذلك لعدم اهميتها .

فيما قال احد بائعي الهدايا بمول النورس السياحي ان ” الشيكولاته في الثلاجات” ، مشيراً الي انه اشتري كميات كبيرة من الشيكولاته لبيعها في “بوكس عيد الحب” ونظراً لعدم الاقبال عليها قام بحفظها في ثلاجة خوفاً عليها من الفاسد ، مستكملاً ” عمرنا ما شوفنا موسم زي ده ” .

عن ayman elhady

المشرف العام علي الموقع

شاهد أيضاً

وفد لجنة صناعة النواب يزور مزارع اسماك شرق بورسعيد

ايمن عبد الهادي قام وفد من لجنة الصناعة ، وعدد من نواب البرلمان ، اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *