غضب الشارع ورفض الأحزاب والنواب في مواجهة أزمة إلغاء الدعم التمويني ل”55 الف مواطن” ببورسعيد

img

أيمن عبد الهادي

لا يخفي علي أحد ان محافظة بورسعيد كانت تعيش لسنوات عديدة علي التجارة ، وكان يعمل معظم ابنائها وشبابها في بيع وشراء الملابس وبعض السلع الأجنية التي كانت تتميز بها المحافظة .

ولكن بورسعيد اليوم تشهد كساداً تجارياً كبيراً وذلك بسبب عدم وجود منتجات تميز المدينة عن غيرها من المحافظات وتدفع المحافظات المجاورة للقدوم اليها لشراء السلع والمنتجات ، والذي فرض هذا الواقع كان اجراءات جمركية .

وبالرغم من أن بورسعيد تشهد طفرة صناعية وسياحية وتحتضن مشروعات قناة السويس بمنطقة شرق المدينة ، وتشهد جنوباً افتتاح مشروعات صناعية عملاقة ، ويقام في غربها مشروعات سياحية كبيرة ، الا ان نتائج هذا التحول تحتاج لسنوات .

من هم أصحاب الحصص الإستيرادية

تبلغ قيمة الحصة الاستيرادية التي حصل عليها أبناء بورسعيد 2400 جنيهاً او 3900 جنيهاً ، وهي قيمة غير كافية لاستيراد حاوية بضائع ، وتباع قيمتها للتجار الكبار مقابل مبلغ مالي لا يجاوز حد الحذف من الدعم التمويني .

تصريحات محافظ بورسعيد

أشار محافظ بورسعيد خلال لقاء مسجل مع راديو القناة ان اصحاب البطاقات والبالغ عددهم 55 الف مواطن لا يستحقون الدعم التمويني مستنداً الي كونهم تجار ومستوردين ويملكون حصصاً إستيرادية .

غضب أصحاب البطاقات الإستيرادية

سادت حالة من الغضب الشديد بمحافظة بورسعيد ، وذلك بسبب تهديد 55 الف أسرة بفقدان حصتهم التموينية ، خاصة وان معظم هذه الأسر من الطبقات الفقيرة والأقل من المتوسطة ، وان البطاقات أصبحت تباع للتجار الكبار مقابل توفير بعض الأموال لانفاقها علي المتطلبات اليومية .

وارتفعت حدة موجة الغضب بعدما تم تداول أخبار تؤكد حرمان أصحاب البطاقات من التأمين الصحي الشامل .

المحافظة تنفي الغاء الدعم

نشرت محافظة بورسعيد بياناً رسمياً أكدت فيه انه لا اساس من الصحة لما نشر في الفترة الأخيرة في وسائل الإعلام وعدد من مواقع التواصل الاجتماعي والخاصة بقيام محافظة بورسعيد بإلغاء الدعم التمويني عن اصحاب البطاقات الاستيرادية بالمحافظة وكذا الاشتراك فى منظومة التامين الصحي الشامل

وأوضحت في البيان ان هذه مشروعات الدولة وتتولي وزارتي التموين والانتاج الحربي تنظيم وتحديد الفئات المستحقة للدعم التمويني كما تتولي وزارتي المالية والصحة تنظيم وادارة مشروع التامين الصحي الشامل .

تحركات النواب

أكد النائب البرلماني أحمد فرغلي ، أن وزير التموين قد استجاب للطلب الذي تقدم به لإعادة النظر فى قرار حذف 55 الف مواطن من أصحاب البطاقات الاستيرادية ببورسعيد من مظلة الدعم التمويني .

وأضاف فرغلي أن قيمة الحصة الاستيرادية للشخص لا تتجاوز عشرة آلاف جنيه ولا تكفي لاستيراد حاوية بضائع مما يضطر أصحابها لبيعها لكبار المستوردين.

وأشار البرلماني الي أن بنود الحذف لا تنطبق على نسبة 90% من أصحاب هذه الحصص التى لا تكفي قيمتها الفعلية لواردات تتراوح قيمتها ما بين 10 إلى 30 ألف جنيه سنويا ولم يصل أى صاحب حصة صغيرة إلى معايير الحذف المقررة سواء جمارك صادرات أكثر من 100 ألف جنيه أو جمارك واردات أو قيمة مضافة أكثر من 200 ألف جنيه.

موقف الأحزاب

في بيان علي الصفحه الرسميه أعلنت لجنة حزب الوفد العامة ببورسعيد، برئاسة المحامي محمد ناجي، رفضها قرار اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، الخاص بحرمان أصحاب الحصص الاستيرادية من صرف المقررات التموينية ورغيف الخبز.

وأوضحت اللجنة، أن القرار يخالف ماجاء بقرارات الحرمان التى أصدرها وزير التموين ولم يكن من بينها هذه الفئة.

وقالت اللجنة إنها طالعت بقلق شديد تصريح محافظ بورسعيد بفرض مزيد من القيود للتضيق على أصحاب بطاقات الحصص الاستيراديةالصغيرة فئة الـ 2400 جنيه واعتبارهم مصدرين ومستوردين بالمخالفة للواقع والقانون ورغبةالمحافظ في حرمانهم وأسرهم من الدعم التمويني ما يزيد معاناتهم دون مراعاة للظروف الإقتصادية والاجتماعية التي يعيشها أبناء بورسعيد، والعجز عن إيجاد بدائل معيشية واقتصادية تستوعب أبناء بورسعيد فيالمشروعات المختلفة المقامة على أرضها.

ونوهت اللجنة بأن القرار صدر دون مراعاة لأن الأكثرية من حاملي البطاقة 2400 جنيه لا مورد سنوي لعائلاتهم سواها فقد تنازلوا عن حق التعيين في الوظائف الحكومية مقابل استخراج البطاقة وأصبحت حصيلتها لا تكفي تغطية مصاريف التعليم والعلاج والبطالة المنتشرة فيظل ارتفاع الأسعار لجميع السلع والخدمات.

وحذرت اللجنة من خطورة مثل هذه التصريحات والقرارات الخطيرة وما يتبعها من تداعيات قد تحدث أبلغ الضرر بالمدينة، داعية إلى الوقف الفوري لهذه القرارات وعقد حوار اجتماعي واقتصادي شامل يؤدي لحلول جدية تخفف عنالطبقات البسيطة من أبناء شعبنا من الأعباء الاقتصادية الحالية وتخرج بحلول تحافظ على الأمن والسلام الاجتماعي للمجتمع البورسعيدي.

وزارة التموين تبحث موقف أصحاب البطاقات

يقوم الدكتور علي مصيلحي، وزير التموين ، كما أكد للنائب أحمد فرغلي خلال طلب تم تقديمه بالوزارة ، بدراسة موقف ال 55 ألف مواطن من أبناء بورسعيد من اصحاب الحصص الاستيرادية ، وذلك حتي لا يتم حرمانهم من صرف المقررات التموينية ، وتطبيقاً للضوابط التى أقرتها وزارة التموين.

الكاتب أيمن عبد الهادي

أيمن عبد الهادي

المشرف العام علي الموقع

مواضيع متعلقة

اترك رداً